عملية بالون المعدة

 

بالون المعدة هو إجراء طبي يتم القيام به بهدف علاج السمنة المفرطة وفقدان الوزن، يتضمن وضع بالون مصنوع من السيليكون ومملوء بمحلول ملحي داخل معدتك. يساعدك ذلك على إنقاص الوزن عن طريق الحد من مقدار ما يمكنك تناوله وجعلك تشعر بالشبع بشكل أسرع. وتُعد هذه العملية من العمليات الشائعة إلى جانب عمليات الجراحة الخاصة بالسمنة مثل عملية التكميم وجراحة تحويل المسار المصغر.

قد يكون إجراء بالون المعدة خياراً إذا كنت قلقاً بشأن وزنك، ولم تفلح الحمية الغذائية وممارسة الرياضة معك. كما هو الحال مع إجراءات تخفيف الوزن الأخرى، يتطلب بالون المعدة الالتزام بنمط حياة صحي. ستحتاج إلى إجراء تغييرات صحية دائمة على نظامك الغذائي وممارسة التمارين الرياضية بانتظام للمساعدة على ضمان نجاح الإجراء على المدى الطويل.

لماذا يتم إجراء عملية بالون المعدة؟

يساعد وضع بالون داخل المعدة على فقدان الوزن. يمكن أن يقلل فقدان الوزن من خطر التعرض لمشاكل صحية خطيرة متعلقة بالوزن، مثل:

عادةً ما يتم وضع البالون داخل المعدة وإجراءات أو عمليات جراحية أخرى لفقدان الوزن بعد فشل محاولة إنقاص الوزن من خلال تحسين النظام الغذائي وممارسة التمارين، أو في حال كانت كتلة الجسم مرتفعة بشكلٍ كبير.

من هم الأشخاص المرشحون لعملية البالون للمعدة؟

قد يكون بالون المعدة خياراً لك إذا:

  • تراوح مؤشر كتلة جسمك (هو ناتج قسمة الوزن بالكيلو غرام على مربع الطول بالمتر) بين 30 و40.
  • كنت على استعداد للالتزام بتغييرات نمط الحياة الصحية وتجنب خطر استعادة الوزن بعد العملية والحصول على متابعة طبية منتظمة والمشاركة في العلاج السلوكي.
  • لم تخضع لأي جراحة سابقة في المعدة أو المريء.

بالون المعدة ليس الخيار الصحيح لكل من يعانون من زيادة الوزن. ستساعد عملية الفحص طبيبك على معرفة ما إذا كان الإجراء قد يكون مفيداً لك.

ما هي مخاطر عملية بالون المعدة في الاردن؟

يؤثر الألم والغثيان على حوالي ثلث الأشخاص بعد وقت قصير من إدخال البالون في المعدة، إلا أن هذه الأعراض تستمر عادةً لبضعة أيام فقط بعد وضع البالون. يمكن التحكم بهذه الأعراض عادةً عن طريق الأدوية الفموية في المنزل.

قد تحدث آثار جانبية خطيرة بعد وضع البالون داخل المعدة، إلا أنها نادرة. اتصل بطبيبك على الفور في حالة حدوث الغثيان والإقياء وآلام البطن في أي وقت بعد الجراحة.

تتضمن المخاطر المحتملة انكماش البالون، إذا انكمش البالون، فهناك أيضاً خطر أن يتحرك عبر جهازك الهضمي. يمكن أن يسبب هذا انسداداً قد يتطلب إجراءً إضافياً أو جراحة لإزالته، كما تشمل المخاطر المحتملة الأخرى فرط الانتفاخ أو التهاب البنكرياس الحاد أو القرحة أو انثقاب جدار المعدة، الأمر الذي قد يتطلب جراحة لإصلاحه.

كيف تستعد لوضع البالون؟

إذا كنت ستخضع لإجراء بالون المعدة، فسيعطيك طبيبك تعليمات محددة حول كيفية التحضير لإجرائه. قد تحتاج إلى إجراء اختبارات وفحوصات مخبرية مختلفة قبل الإجراء.

قد تحتاج إلى تحديد ما تأكله وتشربه، وكذلك الأدوية التي تتناولها، في الفترة التي تسبق الإجراء. قد يُطلب منك أيضاً بدء برنامج نشاط بدني.

ما الذي يمكن أن تتوقعه؟

أثناء الإجراء:

يتم إجراء البالون داخل المعدة في وحدة التنظير الهضمي كإجراء خارجي، فلا داعي في معظم الحالات للبقاء في المشفى لفترة طويلة.

بعد إجراء التخدير، سيقوم الطبيب المختص بإدخال أنبوب رفيع (قسطرة) محمّل ببالون المعدة عبر الحلق نزولاً إلى معدتك. بعد ذلك، يقوم الطبيب بإدخال منظار داخلي -أنبوب مرن مزود بكاميرا -عبر حلقك إلى معدتك. تتيح الكاميرا لطبيبك رؤية البالون أثناء ملئه بالمحلول الملحي.

تستغرق العملية حوالي نصف ساعة. يمكنك عادةً العودة إلى المنزل بعد ساعة إلى ساعتين من انتهاء الإجراء.

صورة توضيحية لعملية بالون المعدة

ما بعد عملية بالون المعدة:

يمكنك الحصول على كميات صغيرة من السوائل الصافية بعد حوالي ست ساعات من الإجراء. يستمر النظام الغذائي السائل بشكل عام حتى بداية الأسبوع الثاني، حيث يمكنك البدء في تناول الأطعمة اللينة، ربما ستتمكن من البدء في تناول الطعام العادي بعد حوالي ثلاثة أسابيع من إدخال البالون إلى المعدة.

يتم ترك بالون المعدة في مكانه لمدة تصل إلى 6 أشهر ثم تتم إزالته باستخدام المنظار الداخلي. في ذلك الوقت، قد يتم وضع بالون جديد أو لا، حسب الخطة التي تحددها أنت وطبيبك.

النتائج:

يمكن أن يجعلك بالون المعدة تشعر بالشبع بشكل أسرع من المعتاد عند تناول الطعام، مما يعني غالباً أنك ستأكل أقل، والسبب هو أنه يبطئ الوقت المستغرق لتفريغ المعدة. قد يكون السبب الآخر هو أن البالون يغير مستويات الهرمونات التي تتحكم في الشهية.

يعتمد مقدار الوزن الذي تفقده أيضاً على مقدار قدرتك على تغيير عاداتك الحياتية بما في ذلك النظام الغذائي وممارسة الرياضة.

استناداً إلى ملخص للعلاجات المتوفرة حالياً، فإن فقدان حوالي 7% إلى 15% من وزن الجسم هو أمر نموذجي خلال الأشهر الستة بعد وضع البالون داخل المعدة. إجمالي فقدان الوزن الزائد يتراوح من 30% إلى 47%.

كما هو الحال مع الإجراءات والعمليات الجراحية الأخرى التي تؤدي إلى فقدان الوزن بشكل كبير، قد يساعد البالون داخل المعدة على تحسين أو حل المشكلات التي غالباً ما تتعلق بزيادة الوزن، بما في ذلك:

  • ارتجاع المريء.
  • الأمراض القلبية.
  • ارتفاع ضغط دم.
  • توقف التنفس أثناء النوم.
  • الفصال العظمي (آلام المفاصل).
  • الداء السكري من النوع 2.
  • ارتفاع الكوليسترول.
  • الداء الكبدي الدهني غير الكحولي أو التهاب الكبد الدهني غير الكحولي.

المراجع: