التدخين بعد التكميم وجراحة السمنة

 

يعتبر التدخين آفة العصر، حيث يفوق عدد المدخنين حول العالم المليار شخص، وينتشر التدخين في كل دول العالم وبخاصة الدول النامية؛ ويسبب وفاة حوالي 8 ملايين إنسان سنوياً، حيث أن التدخين يزيد من احتمال الإصابة بالعديد من الأمراض وأهمها الأمراض القلبية الوعائية وبعض أنواع السرطانات كما يؤدي لانقطاع النفس الانسدادي أثناء النوم. يعتبر التدخين مشكلةً صحية بكل أنواعه، فلا يوجد أي نوع من أنواع التدخين آمن تماماً.

من جهةٍ أخرى، تعتبر البدانة أيضاً مشكلةً صحية عامة، فهي تزيد من خطورة الإصابة بارتفاع ضغط الدم، والأمراض القلبية وداء السكري وغيرها. فإذا كنت مدخناً وبديناً في الوقت نفسه، فإن خطر إصابتك بمشكلة قلبية سيكون مرتفعاً حتماً، وقد تكون بحاجة إلى إجراء جراحة إنقاص الوزن لتحسين صحتك.

لقد غير حل مشكلة السمنة بالجراحة حياة آلاف الأشخاص حول العالم، حيث ساعدتهم على تحقيق أهدافهم في إنقاص الوزن وعيش حياة صحية. على الرغم من أن أنواع عمليات السمنة تعتبر الطريقة الأكثر فاعلية للتعامل مع السمنة، إلا أن نجاحها يعتمد على اتباع نظام غذائي صارم وممارسة الرياضة اليومية وتغيير نمط الحياة.

ولكن هل يمكنك التدخين بعد التكميم وجراحة إنقاص الوزن؟

كيف يؤثر التدخين على نتائج جراحة السمنة؟

يوصي جراحو السمنة المرضى بالتوقف عن التدخين قبل وبعد أي جراحة لعلاج البدانة، حيث قد يعيق التدخين وظائف الأعضاء ويزيد من خطر الإصابة بمضاعفاتٍ خطرة مثل النوبات القلبية، والسكتات الدماغية، والقرحة المعدية، والتهاب الرئة، والجلطات، وإنتان الجرح بعد عملية التكميم أو تحويل المسار.

على المدى القريب، يتسبب التدخين في تأخر التئام الجرح بعد الجراحة، حيث أن دخان التبغ يتسبب في تقلص الأوعية الدموية مما يقلل من تدفق الدم إلى معدة المريض الجديدة. في الوقت نفسه، يقلل أول أكسيد الكربون من قدرة خلايا الدم الحمراء على حمل الأكسجين في جميع أنحاء الجسم. كلا هذين العاملين من شأنه أن يؤدي إلى عملية شفاء أبطأ بكثير بعد أن يخضع المريض لعملية إنقاص الوزن.

وذلك من شأنه إثارة قلق الجراحين، فتأخر شفاء الجرح يمكن أن يعرّض المريض لمضاعفاتٍ غير محمودة. التدخين عامل خطر، فالمدخنون يتعرضون لضعف احتمال المضاعفات التي يتعرض لها غير المدخنين بعد الجراحة.

على المدى البعيد يجد المدخنون صعوبة أكبر في خسارة الوزن. يجب أن يتذكر المريض أن خسارة الوزن هي رحلة طويلة، والجراحة هي أحد خطواتها المهمة لكنها ليست نهاية الطريق. فبعد إجراء العمل الجراحي يجب ان يلتزم المريض ببرنامج غذائي خاص ويمارس تمارين رياضية منتظمة بهدف تقوية العضلات وتحسين طرق انقاص الوزن. عند المدخنين، يحل أول أكسيد الكربون محل الأكسجين في الجسم، فلا يستطيع الشخص تحمل الجهد كما ينبغي، ولا يتمكن من ممارسة الرياضة بفعالية. التدخين ببساطة يجعل من ممارسة التمارين الرياضية أمراً صعباً وشاقاً.

التدخين بعد التكميم

هل من الضروري إيقاف التدخين بعد التكميم وجراحة السمنة؟

الابتعاد عن التدخين هو خطوةٌ مهمة لتحسين حياتك وصحتك وصحة المقربين منك، فلا يخفى على أحد المضار الكثيرة للتدخين وآثاره على صحة المدخن ومن حوله، حيث تتزايد التحذيرات من التدخين السلبي يوماً بعد يوم. لذا فإن الابتعاد عن التدخين هو نصيحة ذهبية في كل وقت.

تعطي جراحة السمنة الأشخاص فرصةٍ لا تقدر بثمن لاستعادة صحتهم وعافيتهم، حيث أنها تخفف إلى حدٍ كبير من المخاطر التي ترتبط بالبدانة، مما يتيح لهم فرصة لتحسين صحتهم ونوعية حياتهم، فيتمكنوا من ممارسة العديد من النشاطات والاستمتاع بها بطريقة لم تكن ممكنةً في السابق. لذا لا تضيّع هذه الفوائد بالتدخين، فهو سيجعل من رحلة إنقاص الوزن أكثر صعوبة، كما أنه سيعمل بشكل مباشر ضد فوائد إجراء جراحة علاج السمنة المفرطة.

تفاصيل وتكلفة عملية قص المعدة في الأردن

متى يجب الإقلاع عن التدخين عندما أقرر الخضوع لإحدى جراحات السمنة؟

سيقرر طبيبك المختص ما هي افضل عملية لانقاص الوزن لك بعد الانتهاء من الفحوصات، حيث سينصحك غالباً بإجراء تكميم المعدة أو عملية تحويل المسار وذلك بحسب حالتك، ثم سيطلب منك إجراء بعض التحاليل الدموية وقد يطلب إجراء استشارة قلبية في بعض الحالات.

يفّضل معظم الأطباء التوقف عن التدخين بعد عملية تحويل المسار والتكميم واستخدام منتجات التبغ الأخرى قبل 6 إلى 8 أسابيع على الأقل من جراحة إنقاص الوزن، وهذا سينقص إلى حدٍ كبير من مخاطر حدوث مشكلات بعد الجراحة.

هل يمكنني اللجوء إلى عيادات الإقلاع عن التدخين؟

الإقلاع عن التدخين أمرٌ صعب، خاصةً إذا كنت تحاول القيام بذلك بمفردك. لذا حاول الحصول على الدعم، سواء دعم العائلة والأصدقاء، أو لربما تحتاج لدعم أكثر تخصصاً مثل الدعم الذي توفره عيادات الإقلاع عن التدخين.

تُعتبر برامج الإقلاع عن التدخين فعالة، ويمكنها أن تجعل الإقلاع عن التدخين أكثر يسراً وسهولة. فالعاملون في هذه المراكز يدركون الصعوبات النفسية والجسدية التي يمر بها المدخن أثناء رحلة توقفه عن التدخين، مما يمكنّهم من إعطاء النصائح الأفضل بهذا الخصوص، كما تتوفر لديهم العديد من المنتجات التي يمكنها ان تساعدك في تحقيق هدفك. لكن قد لا يوافق طبيبك على استخدام علكة أو لصقات النيكوتين في وقت قريب من الجراحة، حيث قد يكون للنيكوتين تأثير سلبي على مدى التئام الجروح الجراحية وعلى صحتك بشكل عام. لذا من الهام استشارة الطبيب الجراح بهذا الخصوص فهو أكثر خبرةً ودراية بما يجب تجنبه قبل العمل الجراحي.

المراجع: